ما هو تصوير الرحم بالصبغة؟

تصوير الرحم بالصبغة أو Hysterosalpingography (HSG) هو نوع من التصوير الذي يتم إجراؤه على الحوض والأعضاء التناسلية الأنثوية. يتم في هذه الطريقة، وبمساعدة مادة تباين والأشعة السينية (أشعةX ) التي تسمى بطريقة الكشف الفلوري؛ تصوير تجويف الرحم وقناتي فالوب. يستخدم تصوير الرحم بالصبغة (الصورة الملونة للرحم) لدراسة بنية وأداء الرحم وقناتي فالوب. كما يوصى بإجراء هذا التصوير غالباً من أجل معرفة والتحري عن مشكلات العقم والإجهاضات المتكررة. إن تصوير الرحم بالصبغة (اشعة الصبغة للرحم) هو أحد فحوصات وتحاليل أساسية في حالة تأخر الحمل للمرأة ما قبل البدء بعلاج العقم.

ما هي تطبيقات تصوير الرحم بالصبغة؟

يسمح تصوير الرحم (الصورة الملونة للرحم)  بالصبغة  للطبيب بالتحري عن شكل الرحم وبُنيته، انفتاح قناتي فالوب، أو وجود أي تقرح أو تجاويف داخل الرحم. علاوةً على ذلك يتم إجراء هذه الصورة لمعرفة أسباب الإجهاضات المتكررة الناجمة عن شذوذات خلقية أو مكتسبة في الرحم. بشكل عام تتضمن تطبيقات تصوير الرحم بالصبغة كلاً مما يلي:

  • دراسة بنية وحجم الرحم وقناتي فالوب
  • تشخيص التصاقات الرحم
  • تشخيص تليف الرحم
  • تشخيص الكتل والبوليبات في أنسجة الرحم
  • التحقق من انفتاح قناتي فالوب
  • دراسة وتحري أورام وسرطان الرحم
  • دراسة تأثير بعض العمليات الجراحية مثل فتح قناتي فالوب
  • التأكد من نتائج جراحة إغلاق قناتي فالوب (التعقيم)
  • دراسة أسباب لفشل عملية أطفال الأنابيب

يُستخدم الصورة الملونة للرحم من أجل دراسة داخل الرحم وقناتي فالوب. يتم أيضاً التحري عن مشكلات المبايض وجميع أقسام الحوض بطرق أخرى مثل تخطيط الصدى الطبي (سونوغرافي)، تخطيط الصدى المهبلي، أو التصوير بالرنين المغناطيسي MRI.

كيف يتم اشعة الصبغة للرحم؟

يستغرق اشعة الصبغة للرحم وسطياً ما بين ۱۰ إلى ۳۰ دقيقة. لإجراء تصوير الرحم بالصبغة، تستلقي المرأة على السرير المخصص للمعاينة النسائية. يقوم بعدها التقني المسؤول عن التصوير الإشعاعي بفتح عنق الرحم باستخدام المنظار. في هذه الحالة يتم حقن مادة التباين الحاوية على اليود بوساطة أنبوب رفيع الذي يسمى القنية Cannula داخل الرحم. بعد امتلاء الرحم وقناتي فالوب بمادة التباين، ومن خلال تطبيق الأشعة السينية على مادة التباين الموجودة في الرحم، يظهر التباين على شكل نقاط بيضاء اللون على الشاشة وبالتالي تحديد أوضاع الرحم وقناتي فالوب. يقوم التقني المسؤول عن التصوير بأخذ عدة صور للرحم وقناتي فالوب خلال أزمنة مختلفة ليقوم بعدها بإرسال هذه الصور إلى الطبيب المتخصص.

في الحالة الطبيعية، يجب أن تملأ مادة التباين كلاً من الرحم وقناتي فالوب بشكل متجانس. وفي حال عدم ملء مادة التباين لقسم من الرحم أو قناتي فالوب حينها يمكن أن يكون ذلك مؤشراً على انسداد أو شذوذ رحمي.

كيف نصبح جاهزين لإجراء الصورة الملونة للرحم؟

قبل إجراء الصورة الملونة للرحم، وفي حال إحساس المريضة باضطراب، يتم وصف دواء مهدئ لها بناءً على تشخيص الطبيب. علاوةً على ذلك يوصى باستخدام المسكنات من أجل تقليل الألم المحتمل. أيضاً وللوقاية من العدوى يتم وصف المضادات الحيوية قبل وبعد تصوير الرحم بالصبغة. باعتبار أن اشعة الصبغة للرحم يمكن أن يسبب ضرراً للجنين، يجب قبل إجراء هذا التصوير، التأكد من عدم وجود حمل.

ما هو التوقيت المناسب لعمل الصورة الملونة للرحم؟ 

يعتبر أفضل وقت لإجراء تصوير الرحم هو بعد أسبوع من بدء دورة الحيض وقبل الإباضة، لأنه خلال هذه التوقيت لا توجد إمكانية لحدوث الحمل. إضافةً إلى ذلك تكون الاضطرابات الكاذبة الناجمة عن ازدياد ثخانة جدار الرحم أقل بكثير في هذا الوقت.

على اعتبار أن القطع المعدنية تسبب تداخلاً مع عمل جهاز التصوير الإشعاعي؛ يجب ألا تحمل المرأة المفحوصة أي قطع معدنية معها مثل المجوهرات مثلاً أثناء عملية الصورة الملونة للرحم.

هل يسبب تصوير الرحم بالصبغة مؤلم؟

يمكن أن تسبب التقلصات الرحمية خلال تصوير الرحم بالصبغة؛ وخصوصاً أثناء حقن مادة التباين؛ ألماً خفيفاً لدى المرأة المفحوصة. ومن الممكن أن يكون هذا الألم أكثر شدةً في حال كانت قناتي فالوب مسدودتين. لذلك وبهدف التقليل من الألم، يتم وصف دواء مسكن قبل إجراء عملية التصوير بالصبغة.

باعتبار أن اشعة الصبغة للرحم عند بعض النساء يترافق بألم وانزعاج بشكل أكبر؛ فإن بعض النساء تخشى إجراء هذا التصوير عندما يكنّ مستيقظات، في بعض مراكز التصوير، يتم إجراء تصوير الرحم تحت تخدير خفيف.

How is Hysterosalpingography done

هناك عدد من المزايا لإجراء الصورة الملونة للرحم تحت التخدير. يقلل ذلك من تقلصات عضلات الحوض والمقاومة ضد وضع أدوات التصوير داخل المهبل. بالنتيجة يستطيع التقني المسؤول عن التصوير القيام بعدد من الإجراءات اللازمة من أجل القيام بالتصوير بدون أي إحساس بالألم وبالتالي التأكد من جودة الصور.

ما هي الأعراض التي تتم مشاهدتها بعد إجراء الصورة الملونة للرحم؟

عادةً لا تظهر علامات انزعاج على الأفراد بعد إجراء عملية تصوير الرحم بالصبغة، لذلك يمكنهم متابعة نشاطاتهم الاعتيادية واليومية بشكل طبيعي. ولكن أحياناً يمكن أن تظهر بعض العلامات الخفيفة بعد إجراء تصوير الرحم والتي تتضمن:

  • تقلصات في عضلات الرحم
  • نزيف رحمي (التبقيع) أو نزيف طفيف
  • إفرازات خفيفة
  • دوخة (دوار)، إحساس بالضعف وغثيان لمدة قصيرة
  • الإحساس بالتصاق المهبل بسبب إفراغ مادة التباين المتبقية داخل الرحم.
  • الإحساس بالألم أثناء الحيض التالي لعملية التصوير بسبب تقلصات عضلات قناتي فالوب

جدير بالذكر أنه في حال مشاهدة بعض العلامات مثل الآلام البطنية والمهبلية الشديدة وطويلة الأمد، نزيف غير طبيعي، نزيف رحمي (التبقيع) لأكثر من ۲۴ ساعة، مفرزات مهبلية كريهة الرائحة، قيء لمدة طويلة، أو حمى وإغماء؛ عندها يجب مراجعة الطبيب مباشرةً.

ما هي ميزات تصوير الرحم بالصبغة؟

ما هو تصوير الرحم بالصبغة

الصورة الملونة للرحم (تصوير الرحم بالصبغة) هي إحدى طرق تصوير الرحم وقناتي فالوب التي تمتلك عدداً من المزايا. من أهم مزايا هذه الطريقة، عدم الحاجة للجراحة وأنها أقل عدوانية، من ناحية أخرى يمكن الإشارة إلى مزايا الصورة الملونة للرحم التي تتضمن ما يلي:

  • يقدم معلومات قيّمة حول اضطرابات العقم ومشكلات الإجهاضات المتكررة.
  • يمكن إجراؤه خلال مدة قصيرة.
  • لا يسبب أي أعراض جانبية.
  • في الحالات التي يكون فيها العقم ناجماً عن انسداد قناتي فالوب، فإن حقن مادة التباين يمكن أن تساعد في فتح أو علاج انسداد قناتي فالوب وبالتالي تمنح المريضة إمكانية الحمل.

متى يجب ألا يتم إجراء تصوير الرحم بالصبغة؟

في بعض الحالات والظروف لا يوصى بإجراء تصوير رحم بالصبغة. في حال وجود أو احتمال وجود إحدى الحالات التالية، حتماً يجب وضع الطبيب المعالج في الصورة قبل إجراء الصورة الملونة للرحم:

  • وجود عدوى أو إصابة ميكروبية في الرحم والحوض
  • الإصابة بالأمراض التي تنتقل جنسياً
  • الحساسية مسبقاً لمادة التباين
  • الحمل أو احتمال حدوث الحمل
  • تشنجات قناتي فالوب (يمكن أن يؤدي إلى نتيجة كاذبة)

هل يزيد الصورة الملونة للرحم من احتمال حدوث الحمل؟

في حال كان سبب العقم هو انسداد قناتي فالوب، عندها من الممكن أن يسبب حقن مادة التباين فتح هاتين القناتين حل مشكلة الانسداد هذه. يمكن من خلال حقن مادة التباين هذه وتنظيف وغسيل قناتي فالوب حل مشكلة الانسداد وزيادة فرصة وصول البويضة إلى الرحم وبالتالي حدوث الحمل. بناءً على الدراسات العلمية فإن احتمال حدوث الحمل حتى ثلاثة أشهر بعد إجراء تصوير الرحم بالصبغة؛ في الأشخاص الذين يعانون من انسداد قناتي فالوب؛ تزداد بحدود ۳۰%.

علاوةً على ذلك، يساعد الصورة الملونة للرحم؛ وذلك من خلال عرض صور واضحة للرحم وقناتي فالوب؛ على دراسة دقيقة لمشكلات الرحم مثل الالتصاقات، الكتل اللحمية، تليف الرحم، انسداد قناتي فالوب، أسباب الاجهاضات المتكررة وغيرها. من هذا الجانب يمكن لتصوير الرحم بالصبغة أن يساعد الطبيب المتخصص في اختيار الطريقة الأفضل لعلاج العقم وبالتالي زيادة فرصة حدوث الحمل.

مقالات ذات صلة تصوير الرحم وقناة فالوب بأشعة الصبغة أو الاشعة الملونة

proper foods before pregnancy
تحديد الجنس في ايران